يوسف حميد الدين

الرئيس التنفيذي، أكسيوم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

كان ليوسف حميد الدين رؤية خاصة في مجال تطوير قطاع البريد المباشر في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وجاء تأسيسه لشركة “DMS” لخدمات التسويق المباشر عام 2000 ليعلن بداية تحقيقه لهذه الرؤية.
وخلال العقد الماضي، استطاع حميد الدين من تحويل “DMS” من شركة سعودية صغيرة إلى شركة إقليمية للمنطقة تحت اسم “أكسيوم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا” التي تقدم خدماتها لعدد من أكبر الشركات الوطنية والمتعددة الجنسيات في المنطقة.
وكان أحد انجازاته الأخيرة هي اطلاق الجمعية العربية للتسويق المباشر (والتي يرأس حميد الدين مجلس إدارتها كذلك)، وتأسيس مجمع التسويق المباشر في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية، ومركز الامتياز الخاص بالبريد المباشر. كما حظي حميد الدين كذلك بدعم الجامعة العربية وهيئات البريد العربية لجهوده في مجال تطوير قطاع التسويق المباشر في المنطقة.
وقد عمل حميد الدين كرئيس تنفيذي لشركة “DMS” قبل أن يشغل منصبه الحالي كرئيس تنفيذي لـ"أكسيوم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا". وقبل ذلك عمل حميد الدين مديراً عاما في المكتب التنفيذي للخدمات التجارية، ومديراً للتوظيف في منطقة الجزيرة العربية لدى “بروكتر آند غامبل”. وقد تخرج يوسف من جامعة الملك سعود بعد أن درس الاقتصاد والرياضيات الكمية.

حول Acxiom
المزيد حول

تقوم شركة أكسيوم (Acxiom) ، باعتبارها رائدا عالميًا في خدمات التسويق التفاعلية وإدارة البنية التحتية، بربط العملاء بزبائنهم من خلال نظرة عميقة للزبائن، تدعم مبادرات التسويق والقرارات التجارية المربحة. وتمتد منهجيتها الاستشارية إلى صناعات متعددة. كما تعمل على دمج خبرة عقود من الزمن في ادارة البيانات وتحليل العملاء ، إلى تكنولوجيا المعلومات المتطورة، وتكامل البيانات وحلول صياغة الاستراتيجيات من أجل التسويق الفعال عبر الإنترنت، والبريد الإلكتروني، والهاتف النقال، وقنوات البريد المباشر. تقدم اكسيوم (Acxiom) خدمات تقنية الأداء الآمن ذو القيمة العالية بنسق ثابت ومصداقية موثوقة. تقع شركة أكسيوم (Acxiom) التي تأسست عام 1969، في ليتل روك، أركنساس، الولايات المتحدة الأمريكية، وتقدم خدماتها للعملاء حول العالم من عدة مناطق بالولايات المتحدة الأمريكية، وأوروبا، ومنطقة آسيا – المحيط الهادي والشرق الأوسط، ولمزيد من المعلومات عن شركة أكسيوم (Acxiom) الرجاء زيارة الموقع الإلكتروني التالي www.acxiom.com.